المغرب تحفظ ماء وجه العرب وتتأهل لدور ثمن نهائي مونديال قطر 2022

خميس, 12/01/2022 - 18:40

حسم المنتخب المغربي لكرة القدم "أسود الأطلس "، تأهله إلى دور ثمن نهائي بطولة كأس العالم 2022، بعد تغلبه مساء اليوم الخميس، على نظيره الكندي بهدفين لواحد في مباراة الجولة الثالثة من دور المجموعات، ليحقق بذلك تأهلا تاريخيا إلى دور ثمن النهائي، بعد إنجاز سنة 1986 في المكسيك.

وأدارت العناصر المغربية مجريات المواجهة بشكل جيد، من خلال الضغط على معترك الفريق الكندي منذ إطلاق الحكم البرازيلي صافرة البداية بحثا عن هدف مبكر، الشيء الذي تحقق في حدود الدقيقة الرابعة عن طريق اللاعب حكيم زياش، بعد استثماره بشكل جيد هفوة فادحة للحارس الكندي ميلان بورخان.

وواصل رفاق حكيم زياش ضغطهم الهجومي على معترك عمليات المنتخب الكندي، إذ أتيحت للمنتخب المغربي عدة كرات هجومية كانت سانحة التهديف في 20 دقيقة الأولى من الشوط الأول، قبل أن يتمكن المهاجم يوسف النصيري من هز الشباك وتعزيز النتيجة بهدف ثان في حدود الدقيقة 23.

وفي الوقت الذي تسير مجريات الجولة الأولى نحو نهايتها، تمكن المنتخب الكندي من اقتناص هدف تقليص النتيجة في حدود الدقيقة 40، بعد أن أدخل المدافع نايف أكرد الكرة بالخطأ في شباك الحارس ياسين بونو، فيما سجل يوسف النصيري هدفا ثالثا للمنتخب المغربي في الوقت الضائع، غير أن تدخل غرفة “الفار” رفض الهدف بداعي تسلل المدافع نايف أكرد (التداخل)، لتنتهي تفاصيل النصف الأول من المباراة بتقدم “أسود الأطلس” بهدفين لواحد.

ومع بداية مجريات الجولة الثانية، تحرك الخط الهجومي لمنتخب كندا بحثا عن الوصول إلى شباك الحارس المغربي ياسين بونو، من خلال كرات هجومية مسترسلة شكلت بعض الخطورة على شباك “أسود الأطلس”، في الوقت الذي ركز المنتخب المغربي كثيرا على تحصين الخط الخلفي وتضييق المساحات أمام عناصر المنتخب الكندي.

وكان المنتخب الكندي قريبا من تعديل النتيجة في كرة هجومية عن طريق اللاعب اتيبا هوتشينسون، أقلقت راحة دفاع وحارس المنتخب المغربي في حدود الدقيقة 72، قبل أن يدفع وليد الركراكي مرة أخرى بورقة المدافع الأوسط جواد الياميق بديلا لعز الدين أوناحي في الربع ساعة الأخيرة بحثا منه عن ضمان زيادة دفاعية وإجهاض الكرات الهجومية للمنتخب الكندي.

ونجحت العناصر المغربية في خوض الأطوار الأخيرة من المباراة بقتالية دفاعية كبيرة، مكنتهم من الحفاظ على التقدم في النتيجة إلى غاية إطلاق الحكم البرازيلي صافرته النهائية بفوز “أسود الأطلس” بهدفين لواحد والتأهل إلى دور ثمن نهائي المسابقة متصدرا للمجموعة السادسة برصيد 7 نقاط، متبوعا بمنتخب كرواتيا الذي حسم بطاقة التأهل الثانية برصيد 5 نقاط بعد تعادله دون أهداف مع بلجيكا. 

وبهذا الفوز الثمين والمستحق يكون المنتخب المغربي " أسود الأطلس" قد صان للعرب ماء الوجه في مونديال قطر 2022

فهنيئا للمملكة المغربية الشقيقة ملكا وشعبا بهدا الفوز الكبير وهنيئا لكافة شعوب مغربنا العربي الكبير وللأمة العربية جمعاء.

 

 

إعلانات

إعلان