ديون الكويت.. هكذا استعادة الديبلوماسية الموريتانية ألقها / سيدي ولد ابراهيم

جمعة, 08/27/2021 - 11:45

بعد اربعين  سنة من تراكم المديونية الموريتانية المستحقة لدولة الكويت الشقيقة، وإثر الموقف التي اتخذته موريتانيا من احتلال العراق لدولة الكويت 1990، توصّل فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني إلى مراجعة تلك العلاقات وذلك تزامنا مع تسلمه للسلطة 2019 مع أخيه الامير  الشيخ نواف الاحمد الجابر الصباح عند توليه إدارة شؤون بلاده العام الماضي.

وكانت الزيارة الميمونة التي قام بها فخامة الرئيس لدولة الكويت الشقيق بداية فعلية لمراجعة العلاقات الاخوية بين البلدين الشقيقين، بما في ذلك حلٌ مشكلة المديونية ووضع استراتجية جديدة للاستثمار والتعاون المشترك.

وفي هذا السياق أكد فخامته الرئيس، لسمو الأمير حرص موريتانيا على علاقاتها التاريخية مع دولة الكويت، كما ثمن بسم الشعب الموريتاني 
ما قدمته دولة الكويت من مساعدات ومواقف عبرت فيها في كل المناسبات عن مستوي التضامن والتآخي مع موريتانيا .

وبالإضافة إلى العلاقات الخاصة والمتميزة مع الشقيقة الكبري المملكة العربية السعودية ومع دولة الامارات الشقيقة، وباقي دول الخليج العربي، تم استرجاع العلاقات الدبلوماسية مع دولة قطر ليبرهن الرجل على مستوي "رفيع" في تسيير العلاقات الدولية.

 

----

بقلم: سيدي ولد ابراهيم ولد ابراهيم، خبير مالي وناشط سياسي

 

 

إعلانات

إعلان