د. كرمي بنت أحمدو تكتب عن مسيرة نبذ الكراهية

جمعة, 01/11/2019 - 06:14

شاركت القيادية بالحزب الحاكم والناشطة المعروفة كرمي بنت أحمدو في المسيرة المليونية ضد الكراهية والعنصرية التي دعت لها الوزارة الأولى وترأسها فخامة رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز .

وتعتبر كرمي بنت أحمدو من أنشط نساء الحزب الحاكم على وسائط التواصل الاجتماعي وتدير مجموعات واتسابية تساهم بشكل كبير في التوعية ونشر خطاب الحزب الحاكم .

وقد كتبت عن المسيرة ما يلي :

مسيرة مليونيه ضد خطاب الكراهية والتطرف ( مسيرة المواطنه )
_ أستجابة لدعوة رئيس الجمهوريه في مسيرة المواطنه اليوم
الشعب برهن للرئيس محمد ولد عبد العزيز أستجابة نداء رئيس الجمهوريه لرص الصفوف وتكريس مبدأ الوحدة الوطنية ومبدأ التعايش السلمي
وعرف خطاب الكراهية بالماده رقم 2 من القانون 023 /2018 التى تنص على أنه يقصد بخطاب الكراهية في مفهوم هذا القانون بالتصريحات العامة التى تهدد أو تهيئ أو تحط من شأن مجموعة معينة أو بعبارة أخرى تحتقرها بسبب الأنتماء العرقي أو اللون أو الأصل
لذا دعى رئيس الجمهوريه إلى توفيق الخطابات المشحونه بالكراهية والتحريض والتفرقة وقال :
الوطن للجميع ويجب تكريس مبدأ الوحدة الوطنية
_ لا لدعاة الفتنه وصناعها
نعم لموريتانيا موحدة ومزدهرة
_ لا للتمييز
_ لا للتفرقة
_ لا الكراهية
_ لا للتطرف
_ نعم للحفاظ على لحمتنا الوطنية
_ نعم للعيش المشترك فى كنف السلم والوئام
_ نعم ضد كل أشكال التميز
_ نعم ضدالمساس بتماسك شعبنا وتضامن مكوناته
معا للتعايش السلمي والأمن
والاستقرار كضمان للتنمية
وحث على التعليم للجميع وشكر القائمين على التعليم على مابذلوه وما يبذلونه
وأكد رئيس الجمهوريه على ان القانون سيطبق على دعاة الكراهية والمحرضين

بقلم : د . كرمي منت أحمدو

إعلانات

تابعونا على الفيس

إعلان